فرض في مادة الفلسفة رقم 1 درس الهوية الشخصية

فرض في مادة الفلسفة رقم 1 درس الهوية الشخصية

فرض كتابي في الفلسفة الهوية الشخصية

النص :

من وجهة نظري يبدو أنه توجد سلسلة مستمرة من الحالات الواعية متصلة بعضها مع بعض ، بمقدرتي في أي لحظة أن أتذكر تجارب واعية حدثت في الماضي ... إن هذا هو العنصر الجوهري في الهوية الشخصية .
السبب الذي يستلزم هذا المعيار بالإضافة إلى الهوية الجسدية هو أنه من السهل لي أن أتصور حالات فيها أجد نفسي جسد آخر عندما أستيقظ من النوم ، ولكن من وجهة نظري سأكون متأكدا أنني الشخص نفسه . أنا أحتفظ بتجارب كجزء من السلسلة ، فهي تشمل على تجارب الذاكرة لحالاتي الماضية الواعية .
ادعى " لوك " أن هذه هي الصفة الجوهرية في الهوية الشخصية ، وسماها الوعي . ولكن التأويل المتعارف عليه الذي كان يقصده هو الذاكرة ... وأظن أن هذا ما كان يعنيه " لوك " عندما قال إن الوعي يؤدي وظيفة جوهرية في تصورنا للهوية الشخصية . ولكن بغض النظر عما إذا كان " لوك " يقصد هذا المعنى ، فإن استمرارية الذاكرة هي على الأقل جزء مهم من تصورنا للهوية الشخصية.

حلل النص وناقشه .

0 تعليقات:

إرسال تعليق

 
Design by معرض قوالب معهد خبراء بلوجر | Bloggerized by معرض قوالب معهد خبراء بلوجر | معرض قوالب معهد خبراء بلوجر